مساحة إعلانية

   

فيديو

الفيس بوك

مقالات

حراك التعديل و قراءة سريعة في الأشكال و المضامين

اثنين, 03/27/2017 - 01:05

 محمد يحي ولد الشاه

 

تماما كقوانين الطبيعة، فإن الإستقطاب السياسي لا بد أن يُسمِعَ صوته في كل مرة. لا بد لكل فعل من ردة فعل و لا بد لكل رأي من رأي آخر و لكل مقام مُخضرَموهُ و جَهابِذتُهُ و لكل زمان شُروخه و شيوخه.

 

الرد على بطلان الاعتماد على المادة 38 من الدستور في إجراء الاستفتاء الشعبي دون التقيد بإجراءات المادة 99:

أحد, 03/26/2017 - 00:00

الحمد لله الذي خلق الإنسان، وأعطاه البنان، ومكنه من البيان..

وبعد:

للسيدة وزيرة الزراعة

جمعة, 03/24/2017 - 00:57

 محمدو ولد البخاري عابدين 

 

تعرف السيدة وزيرة الزراعة، كما يعرف الوزير الذي كان قبلها على رأس الوزارة، ويعرف ما يقارب الثلاثين وزيرا تعاقبوا على تسيير القطاع عندما كان يسمى وزارة التنمية الريفية أنها لن تستقبل في مكتبها أيا من سكان الريف، أو تقوم بجولة في مناطق الإنتاج وتجتمع بمزارعين أو وجهاء أو تعاونيات زراعية نسوية، إلا وكان الطلب الأول الذي تتوقع من هؤلاء تقديمه هو طلب الحصول على السياج لحماية مزروعاتهم.

"الدبابة رقم 38"

خميس, 03/23/2017 - 00:52

محمد الأمين ولد الفاضل 

 

تابعتُ ـ كغيري من المهتمين بالشأن العام ـ المؤتمر الصحفي للرئيس محمد ولد عبد العزيز وقد خرجت بجملة من الملاحظات لعل من أهمها:
انقلاب 22 مارس
لا خلاف على أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز يمتلك خبرة كبيرة في الانقلابات العسكرية، وتمتد هذه الخبرة 

ما بين السطور

أربعاء, 03/22/2017 - 01:30

 بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

جاء الافتتاح ايحاءًا صريحًا بأن دعامة حكمه الأولى هي الجيش.

فمن غير مناسبة هنأ الجيش وذكّر بما يقومُ به من دور في الخارج.

إذن ربما في نظره الوضع الراهن صعبٌ، وقد يكونُ التحسس من انقلاب حسب سياق هذه الافتتاحية المفاجئة غير مستبعد.

هل انهار نظام الرئيس عزيز؟!

أربعاء, 03/22/2017 - 00:58

بعد مرور قرابة أسبوع على إسقاط التعديلات الدستورية من طرف مجلس الشيوخ الموريتاني، الذي شكل زلزالا سياسيا كبيرا في البلاد، جاءت أخيرا ردة فعل الرئيس عزيز المنتظرة هذا المساء.. وهي ستشكل بطبيعة الحال موضوعا خصبا لتحليلات لا تنتهي.. كما سيقيمها الرأي العام الوطني والدولي..

 

ملاحظات عابرة على المؤتمر الصحفي للرئيس

أربعاء, 03/22/2017 - 00:34

 حبيب الله أحمد

 

  لم يستطع الرئيس إخفاء ارتباكه وغضبه وغيابه عن الأمور الدستورية وبعده عن فهم العلاقة بين السلط والفرق بين النواب والشيوخ حتى وإن حول الصحفيين إلى مسخرة للتغطية على كل ذلك

التعديلات الدستورية.. الاستفتاء الشعبي هو الحل

ثلاثاء, 03/21/2017 - 00:58

عثمان جدو

 

قرأت مقالا لأحد الشيوخ الموقرين عنونه ب" أزمة الشيوخ.. المسار والمآلات" وبين فيه أن أسباب تصويت أغلبية الشيوخ ضد مشروع التعديلات الدستورية الذي تقدمت به الحكومة؛ من أولها أن الحوار كان أحادي الصوت والمنحى!، أو لم تكن هناك معارضة تصنف نفسها كذلك وينظر إليها المراقبون كمعارضة تختلف عن النظام في التوجه والميول السياسيين؟

 

الصفحات