مساحة إعلانية

   

فيديو

الفيس بوك

مقالات

في ذكراه العاشرة : صدام حسين.. الكل الذي لا يمكن اختزاله في البعض ..

جمعة, 12/30/2016 - 00:11

يعشق العرب الشهيد الخالد صدام حسين

ويعشق الاحرار الشهيد الخالد صدام حسين

وتعشقه الإنسانية كلها.. اذا هي تخلت عن نزعات العنصرية، والمساعي الامبريالية الصهونية الرامية الى طمر العرب وقائدهم وتشويه صفحات التاريخ..!

ولا أحد يعشق الابطال والشهداء والاحرار الذين مروا عبر طريق العزة والكرامة أكثر من البعثيين، ذلك انهم بنوا عقيدتهم الثورية العربية على اسس صلبة وفكرة رائدة قوامها الصبر والمثابرة ونكران الذات...

لطيفُ الماثل..في ذكرى استشهاد صدام حسين العاشرة

خميس, 12/29/2016 - 00:24

بقلم:د. معمر محمد سالم رئيس المنظمة الشبابية لحزب الصواب، موريتانيا

الى ضحايا التحفظ...و المتعلقين بحرية التعبير..لماما...اخر برقية...

ثلاثاء, 12/27/2016 - 04:22

بقلم: هارون ولد إديقبي

 

شكرا لمعالي الوزير...شكرا للصادقين حقا الذين قدموا صورة القضاة الناصعة للنخبة وللعموم عندما تخوف الجميع وعذرا للمشوهين...عفا الله عنهم....

لقد كان القضاء مكبلا بواجب هولامي يدعى التحفظ...ازحناه بلطف عندما تكلمنا بتحفظ وأرينا صورتنا للجميع....

اللهم ارحم أمهاتنا

ثلاثاء, 12/27/2016 - 00:15

بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

كم أنا قوي صبور مؤمن لله الحمد والمنة، حين نزل علي الخبر كالصاعقة، توفيت زينب رحمها الله.

كنت مرهقا مصابا بالسكري، ولم أقدر على المبيت بمستشفى "صباح" في تلك الليلة.

الشراكة في الوطن تبرز أهميتها في الأزمات الكبرى..!!

اثنين, 12/26/2016 - 10:31

محمد الكوري ولد العربي

 

تناول التصعيد المجنون بين المغرب وموريتانيا ،الذي تفجر دون سابق إنذار، لا يخلو من مجازفة في هذا الظرف المشحون .فقبل وقت قليل ،كانت الشخصيات الرسمية الموريتانية تكذب عن أي توتر.

المجلسي :الإمام أحمدو ولد حبيب الرحمن لم يوفق فيما قال بخصوص ولد امخيطير

اثنين, 12/26/2016 - 07:05

أعتب على جُمُوع نُصرة النَّبيِّ الأكرم صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ضعف صوت المُطالبة بتَطبيق الشَّريعة كُلِّها وهي عنوان الحقِّ وسبيل الخير ودليل المحبَّة, غيرَ أنَّني أعتَرِف أنَّه قد اجتَمَع في النُّصرة في المساجد والسَّاحِ وغيرها ما يُغيظ كلَّ مُلحد ويقطع الطَّريق على كلِّ شانِئ, فأزالَت فتاوَى العلماء كُلَّ رَيب, وغمَرت دُموعُ المُحبِّين كلّ شائبة, وأضاءت مصابيحُ أفكار المصاقع, وتوقَّدت قرائحُ الشُّعراء, وكان التَّكبيرُ والصَّلاة والتَّسليم عِطرَ ا

نحن و المغرب أشقاء فحسب

أحد, 12/25/2016 - 00:46

بقلم عبدالفتاح ولد اعبيدن

 

الحقيقة غير القابلة للتزعزع أن موريتانيا و المغرب شقيقتان رغم كل العواصف، والدولة أوسع نطاقا من النظام السياسي المؤقت. كما أن أخوة الشعوب وتشابك صلاتها ومصالحها الحالية والتاريخية تفرض عليها التعايش و التسامح و التعقل باستمرار.

و العارف بالنظام القائم فى المغرب، رغم بعض عيوبه، يدرك بسهولة مدى حكمة و حنكة الشرفاء الأدارسة القائمين عليه. و قصة التاريخ لا تمنع من الاعتراف بالواقع دولا مشهودة.

استشفائية الشاعر و المفكر الخليل النحوي التي بعث بها إلي الدكتور الشيخ حرمه بابانا

سبت, 12/24/2016 - 07:14

يا ملجأ المضطر راتق فتقه *** في كل نائبة وراقع خرقه
اجبر بفضلك يا إلهي كسرنا *** واشف الزعيم ابن الزعيم وأبقه
فلكم شفيت به وكم ذي كربة *** من رق كربته مننت بعتقه
فكما به أقررت رب عيوننا *** فأقرها بالمبتغى في حقه
متع به يا ربنا وانسأ له *** في عمره وابسط له في رزقه
واشف السقام به كما عودتنا *** واكف الهموم بعطفه وبرفقه
لا يبرح الشيخ الرضى المختار في *** عتماتنا بدرا يشع بخلقه

في الذكرى العاشرة لاستشهاده العطر!! (أيها الشعب الموريتاني: اقتياتكم من خشاش الأرض أرحم بكم من علاقة مع إيران)

سبت, 12/24/2016 - 05:08

بقلم :محمد الكوري ولد العربي 

 

لم أرى هدية أقدمها إلى السيد القائد صدام حسين  بهذه المناسبة العظيمة أفضل عنده  من تحذير الشعب الموريتاني ، الذي أحبه هذا القائد حبا جما ورفعه إلى أسمى مقام،  من الاقتراب من إيران.

رسالة إلى من يهمه الأمر حول واقع التعليم المزري ببلدية "شلخت التياب"

جمعة, 12/23/2016 - 04:55

بوصفه كأحد الركائز الأساسية للنهوض بأي مجتمع يبتغي التخلص من التبعية والهيمنة للقوة الناعمة بل هو الشرط الوحيد لتقدم والازدهار إنه القطاع أللذي وصلت به الأمم إلى ما هي عليه الآن من تقدم في شتى المجالات سوى كانت اقتصادية أو سياسية وحتى ثقافية إنما وصلت إلى كل هذا من باب واحد لا ثاني له وهو التعليم النموذجي الذي يركز على الكيف بدل الكم
لكن الواقع المعاش عندنا يخالف ما التفق عليه العالم أجمع فهذه 

الصفحات