مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

مقالات

في رحاب شنقيط

اثنين, 05/06/2019 - 04:10

 محمد صافي المستغانمي

منذ ترعرعت في كليّة اللغة العربيّة والآداب بجامعة وهران، وتدرّجت بين أعوامها الدّراسيّة في مرحلة اللّيسانس، تعلّمت – كما تعلّم أترابي – في درس اللسانيات أنّ اللغة ظاهرة اجتماعيّة يعبّر بها كلُّ قومٍ عن أغراضهم على حدّ تعبير ابن جنّي.

معاً لوقف انتهاك المادة السادسة من الدستور

أحد, 05/05/2019 - 02:35

  محمد الأمين ولد الفاضل

في الثالث من مايو أصدرت الشركة الفرنسية للماء، عفوا الشركة الوطنية للماء بلاغا موجها إلى الفرنسيين المقيمين في موريتانيا، عفوا إلى الموريتانيين المقيمين في موريتانيا، وجاء في هذا البلاغ بأن أعمال الصيانة في منشآت "آفطوط الساحلي" قد تتسبب في انقطاعات الماء في الفترة ما بين السبت 4 مايو والاثنين 6 مايو.

بخصوص ولد أبريد الليل*

سبت, 05/04/2019 - 01:04

بقلم: محمد السالك ولد بَهيْت

جهازي

خميس, 05/02/2019 - 00:16

محمد غلام الحاج

سُرِق الجهاز.. جهازي الذي يُشترى بمئات من معبود الناس في زماننا هذا. ويمكن لمثله في مكتب أو نحوه أن يستبدل ببساطة.. ويُرمى في فُتاتِ الأجهزة، لكنه بالنسبة لي جهازٌ خاصّ أضحى جزء مني بل نسخة معنوية مني يشتمل على أنبل ما يتعلق بي فهو محفظة المعارف التي انتقيت، فيه من الثقافات والإمتاع والروحانيات ما كنت ألملم على مدار العقد المنصرم.

التأسيس والرئيس المؤسس!

ثلاثاء, 04/30/2019 - 12:49

 الحسن ملاي اعل

سخر بعض متابعي الصفحة من سؤال عن معنى وصف "المؤسس" في اللغة العربية، كنت قد طرحته عليهم منذ بعض الوقت، فكانوا على حق، وكانت سخريتهم في محلها تماما! ذلك أنه لولا كثرة ما يّفتَري المتملقون والمهرجون والمرجفون، من كذب وزور، وما يحرِّفون من كلم عن مواضعه، وما يطلقون جزافا من ألقاب ونعوت لا صلة لها بالمنعوت، لولا كل ذلك لما اضطر أحد إلى طرح سؤال هزلي بدهي كذلك السؤال عن معنى "المؤسس"؛

أيها المتدثر في جبة القداسة والشموخ 

ثلاثاء, 04/30/2019 - 12:19

لقد وطَّنَّا أنفسنا على هول المصيبة فما أفلحنا، واستشهدنا بعبر التاريخ فما سلونا.
نزيف المؤبنين وضجيج الآئبين يوحي لنا بأنك رحلت، ورغم ذلك فلا نزال نرنو إليك بأم أعيننا في حبوتك المهيبة وهزيم سيبك المتدفق في أعظم تجلياته وأجل خطراته، فهل حقا وارينا وجدان أمتنا بأنفسنا إلى الأبد.

خطوات عاجلة لانتشال التعليم

اثنين, 04/29/2019 - 01:51

فرحة بنت أحمد اعل

يتصدر موضوع التعليم اهتمامات المواطن الموريتاني لما له من انعكاسات اقتصادية واجتماعية وامنية وسياسية مباشرة على حياته اليومية ويتقاسم الجميع نفس التقييم فيما يتعلق بسوء تسيير مدخلاته وتردي مخرجاته.

الوعي آفة الاستبداد

أحد, 04/28/2019 - 07:03

بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

لن يلتفت تيار المنعتقين  إلى البعض ،ممن يرى فى التموقع الجهوي ،بديلا عن الصالح العام الملح!. لا البتة. ترى لماذا ؟!.لأن المتبرمين من الإهانة و الظلم و الحرمان ،حانت لحظة خلاصهم من الاستبداد بالشأن العام و الاستفراد بالمال العمومي ،الكثير السائب المنهوب،على حساب السواد الأعظم ،من مستحقيه،المحرومين منه!.

مؤسستنا العسكرية والديمقراطية

سبت, 04/27/2019 - 20:34

 فاطمة بنت محمد بن محمذ فال

بدا الزحف نحو التعددية مبكرا فى الاوساط السياسيةولكن خصمه العنيد لم يلبث ان غزاه فكادت المطامح التعددية تتحول الى افواج عشائرية .

ويبدو الامر غير معزول عن دور الجهاز الامني الوليد بإرادة استعمارية لا ترى فى التعددية المنبعثة من ارادة رادكالية نسجتها الثورات اليسارية - جزائرية - مصرية  وغيرها - ما يرضى نهمها السياسى ! 

وجهة نظر في الكتابة بالعامية

جمعة, 04/26/2019 - 12:21

إسلمو ولد سيدي أحمد

 

1-الكتابة بالعامية، أو إحلالها محل الفصحى في التعليم (كما يقترح بعض المناهضين للغة العربية)، ضَرْبٌ من العبث. فالدارجة (أو اللهجة أو العاميّة، بصرف النظر عن التسمية) ليست لها قواعدُ نحوية أو صرفية أو إملائية أو صوتية تحكمها.

 تختلف العامية من بلد عربية إلى آخر ومن منطقة عربية إلى أخرى، داخل البلد العربي الواحد.

 فعن أيّ عامية نتحدث؟

الصفحات