مساحة إعلانية

 


فيديو

الفيس بوك

الرئيس ولد عبد العزيز: "موريتانيا وضعت الأمن في أجندتها وتعتمد على نفسها في تأمين حدودها" (فيديو)

خميس, 02/23/2017 - 00:37

انتقد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قرار مجموعة الخمسة الأخير بتشكيل قوة موحدة لمواجهة تحدى الإرهاب في المنطقة قائلا إن مثل هذه المقاربة لن تؤدي إلى اختفاء الإرهاب.

وأضاف ولد عبد العزيز في مقابلة بثتها فرانس 24 صباح اليوم بالفرنسية ولخصها موقع الصحراء، أن توسيع صلاحيات قوات الأمم المتحدة وتجهيزها بشكل أفضل قد يكون أكثر فعالية من مثل هذه القوة.

ولد عبد العزيز قال إن موريتانيا وضعت الأمن أولا في أجندتها وأنها تعتمد على نفسها في تأمين حدودها وهذا ما يميزها عن غيرها، مضيفا أن التعاون عبر الحدود مع دول الجوار يقتصر على تبادل المعلومات دون أن يكون هناك عمل منسق ضد الإرهاب.

وفي رده على سؤال عن الوساطة في غامبيا قال إنه تدخل شخصيا لتقديم المساعدة بعد فشل جهود المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا في ثني جامي عن موقفه بالطعن في نتائج الانتخابات مضيفا أنه أمضى ست ساعات لإقناع جامي بترك السلطة وتغليب مصلحة بلده وإن كان يرى أنه تعرض للظلم. وقال إن الضمانات التي طلبها كانت تقتصر على ضمان أمنه الشخصي وأمن عائلته وممتلكاته.

وبخصوص العلاقات مع المغرب قال الرئيس ولد عبد العزيز إنها ليست سيئة وهي أحسن الآن مما مضى رغم أننا جميعا في المغرب وموريتانيا لسنا راضين عن مستوى العلاقات ونعمل على تحسينها بما فيه مصلحة البلدين ومصلحة النهوض باتحاد المغرب العربي" حسب تعبيره

وحول التعديلات الدستورية رفض الكشف عن الأجندة القادمة وأوضح أن التعديلات الدستورية ستمرر على البرلمان وأنها تتضمن إنشاء مجالس محلية بدل مجلس الشيوخ.