مساحة إعلانية

    

    

  

الفيس بوك

المبادرة الطلابية تدعو لرفض زيارة "السيسي وتتهم النظام باستفزاز مشاعر الشعب الموريتاني

دعت "المبادرة الطلابية لمناهضة الإختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة"، إلى رفض زيارة الرئيس المصري السيسي، قائلة في بيان لها: "يواصل النظام الموريتاني استفزاز مشاعر الشعب الموريتاني الأبي بدعوته لقائد الانقلاب العسكري في مصر لحضور القمة العربية المنعقدة في بلادنا خلال الأيام القليلة القادمة، دون أن يأخذ في الإعتبار مشاعر الشعب الرافضة لزيارة هذا المجرم الإنقلابي الذي حول أرض الكنانة خلال حكمه المشؤوم من ريادة الأمة العربية وقيادتها إلى دولة فاشلة لا صوت فيها إلا للقمع والسجن وقتل المعارضين وتصفيتهم.

لم تراعي الدبلوماسية الموريتانية أبسط مبادئ حقوق الإنسان حينما وجهت الدعوة لمن قتل الآلاف من شعبه جهارا نهارا في مجازر وحشية في رابعة العدوية والنهضة والحرس الجمهوري وماسبيرو...إلخ من ميادين وشوارع مصر التي صبغها النظام الإنقلابي بلون الدم القاني قبل أن يحول مصر كلها إلى سجن كبير بعد أن ملأ سجونها بخيرة أبناء الشعب المصري (وزراء، برلمانيين، مهندسين، أطباء، حقوقيين، إعلاميين، طلاب...إلخ) وعلى رأسهم رئيس مصر الشرعي المنتخب الدكتور محمد مرسي، فبأي حق تسمح الدبلوماسية الموريتانية لنفسها بتدنيس سمعة بلاد شنقيط أرض المنارة والرباط بزيارة مشؤومة من انقلابي سفاح يغرق في أتون أزماته التي خلقها بنفسه؟؟!!.

إننا في المبادرة الطلابية لمناهضة الإختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة وحرصا منا على إنارة الرأي العام الوطني حول الزيارة المرتقبة للانقلابي السفاح نسجل ما يلي:

1 ـ نرفض بشكل قاطع أن تدنس سمعة بلادنا بزيارة الانقلابي السفاح عبد الفتاح السيسي وندعوا الدبلوماسية الموريتانية إلى إلغاء دعوته لحضور القمة العربية فورا.

2 ـ ندعوا كافة أبناء الشعب الموريتاني إلى رفض هذه الزيارة المشؤومة والتعبير عن رفضها بكل قوة.

3 ـ نثمن عاليا المواقف المشرفة للقوى الحية الوطنية من كتاب ومدونين وغيرهم من أبناء هذا الشعب الرافضين لتدنيس سمعة بلاد شنقيط بهذه الزيارة المشؤومة.

4 ـ ندعوا منظمات حقوق الإنسان الدولية والوطنية إلى رفع دعاوى قضائية أمام المحاكم الدولية والمحلية ضد هذا الانقلابي السفاح حتى ينال جزاءه العادل على جرائمه البشعة التي اقترفها بحق الشعب المصري الأعزل.

 

أحد, 24/07/2016 - 05:58