مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

عمال "تازيازت" يقررون الإضراب إذا لم تستجب الشركة لمطالبهم قبل 24 من الشهر

أربعاء, 05/11/2016 - 15:14

أودع مناديب عمال كنروس تازيازت لدي إدارة  المؤسسة إخطارا بإضراب مفتوح عن العمل سيتم تنفيذه إذا لم تتم تلبية المطالب العمالية بحلول 24 من الشهر الجاري.

وتمحورت المطالب العمالية  من بين مطالب أخري فيما يلي: القضاء علي العمل الهش وتحيين خطة مرتنة الوظائف , زيادة نسبة الضريبة علي الأجور التي يتحملها رب العمل , وضع سياسة للسكن الاجتماعي لصالح عمال المؤسسة, نشاء نظام التقاعد التكميلي, افتتاح متجرين للمنشأة أحدهما في نواكشوط والأخر في أنواذيب, إنشاء علاوة تعويض عن الإلزام لصالح أطر المؤسسة, مراجعة نسب تعويض ساعات العمل و توسيع نطاق التأمين الصحي ليشمل والدي العامل.

وتأتي هذه الحركة الاحتجاجية كرد علي رفض إدارة الشركة تنفيذ الالتزامات التي أخذت علي عاتقها والتي التزمت بموجبها بطرح المطالب التي تضمنتها العريضة المطلبية العمالية التي تقدم بها مناديب العمال في 15/07/2015 للتفاوض خلال مراجعة الاتفاقية الجماعية للمؤسسة.

غير أن إدارة فرع الشركة العابرة للقارات قرر النكوص عن تعهداتها السابقة عندما رفضت إدراج مطالب العمال في جدول أعمال المفاوضات التي انطلقت منذ أسابيع بهدف إبرام اتفاقية جماعية جديدة للمؤسسة والتي يراد لها أن تقتصر علي النقاط المقترحة من طرف رب العمل بشكل حصري.

وقد عبر العمال عن استيائهم من تصرف الشركة الذي يرون فيه انتهاكا صارخا لحقهم المشروع في التفاوض و محاولة للالتفاف علي حقوقهم المكتسبة والتي يعتبرونها خطا أحمر.

ويبدو أن إدارة الشركة لا تزال تصر علي مواصلة الضغط علي العمال من أجل فرض أجندتها معلنة بذالك سد باب المفاوضات في حين يتمسك العمال بالحوار معربين عن رفضهم أي مساس بحقوقهم الفردية والجماعية المكتسبة.