مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

تزايد مخيف جديد في حالات الإصابة بـ"كورونا"

أعلن يوم الجمعة عن تزايد مخيف في حالات الإصابة بـ"كورونا" في عموم التراب الموريتاني، وذلك في ظل غياب الإجراءات الإحترازية من طرف حكومة الوزير الأول محمد ولد بلال.

فقد أجمع العديد من المراقبين للشأن الموريتاني، على غياب الإجراءات الإحترازية رغم تزايد حالات "كورونا" خلال الأيام الأخيرة، لأن حكومة الوزير الأول محمد ولد بلال لم تستطع حتى الساعة، إتخاذ أي إجراء من شأنه مواجهة التطورات الصحية الخطيرة المتلاحقة، رغم ما تشكله من مخاطر على سلامة المواطنين، حيث تزايدت حالات الإصابة بـ"كورونا" في ظل غياب الإجراءات الإحترازية. 

فقد أعلنت وزارة الصحة، مساء الجمعة، تسجيل 33 إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الأربع والعشرين ساعة الأخيرة، حيث تم تسجيلها في الولايات الداخلية، باستثناء حالتين سجلتا في مقاطعتي: الرياض وتيارت، فيما تم تسجيل  17 حالة شفاء، وخلت الحصيلة يوم الجمعة من أي وفيات جديدة لله الحمد وله المنة.

جمعة, 20/05/2022 - 20:48