مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

في نواذيبو: حفل رسمي لتدشين ملعب رياضي يتسع لعشرة آلاف متفرج (صور)

أحد, 02/07/2021 - 14:58

شهدت العاصمة الإقتصادية نواذيبو يوم الأحد، إشراف وزيرة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي خديجة بنت بوكه، رفقة وزير التشغيل والشباب والرياضة الطالب ولد سيد أحمد، على تدشين ملعب رياضي في المدينة، وذلك في إطار الاستعدادات الجارية المرتبطة بتنظيم كأس الأمم الإفريقية للشباب التي ستحتضنها موريتانيا يوم 14 من الشهر الجاري.

التدشين كان مناسبة، لوزيرة الإسكان خديجة بنت بوكه، حيث أدلت بتصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، قالت فيه: "أن تدشين هذه المنشأة يندرج في إطار تنفيذ تعهدات رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، برفع مستوى ملاعبنا الرياضية وتمكين الشباب من إبراز مواهبهم". مشيرة إلى أن: "هذه المنشأة الرياضية أنجزت في الآجال المحددة لها". مثمنة الدور الذي قامت به الهندسة العسكرية التي أنجزت هذا المشروع في وقته المحدد رغم التأثيرات المترتبة على جائحة كورونا.

مدير إدارة المباني والتجهيزات العمومية بوزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، إدريس تيرارا، أكد في كلمة خلال حفل التدشين باسم الوزيرة بنت بوكه، أن بناء هذا: "الملعب بمدينة انواذيبو يأتي تجسيدا لبرنامج رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في مجال ترقية المنشآت الرياضية على المستوى الوطني، مشيرا إلى أن هذه المنشأة الرياضية تم تشييدها وفق المعايير الدولية وهي تعتبر من ضمن المنشآت الرياضية الأكبر على المستوى الوطني".

عمدة بلدية انواذيبو، النائب القاسم ولد بلالي، أوضح في كلمته: أن: "إنجاز هذه المنشأة وفي هذا الوقت يدل على اهتمام رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، بتشييد المنشآت الرياضية وبتعزيز دور الشباب". مؤكدا حرص البلدية على مواكبة هذه الجهود عبر بناء ملعب بسيط في الحي المعروف محليا بـ"حي مدريد" وملعب لكرة السلة وللكرة الطائرة وللكرة الحديدية وتوسعة المركز الثقافي للبلدية وذلك ضمن مسعى تكاملي لمختلف جهود الفاعلين في المجال من أجل تطوير العمل الشبابي.

نشير إلى أن التدشين جرى بحضور والي انواذيبو  يحيى ولد الشيخ محمد فال، ورئيس منطقة انواذيبو الحرة محمد عالي ولد سيدي محمد وقادة المؤسسة العسكرية والأمنية والمصالح الجهوية في الولاية، إضافة إلى عدد من مسؤولي وزارتي الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، والتشغيل والشباب والرياضة.

وقد تجول الوفد الوزاري داخل أجنحة الملعب، حيث اطلع على التجهيزات التي يتوفر عليها.

الملعب يتسع لعشرة آلاف متفرج وهو ممول من طرف ميزانية الدولة بمبلغ مليار ونصف المليار أوقية قديمة على، مساحة 14 ألف متر مربع، وأشرفت على إنجازه وزارة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، ونفذته الهندسة العسكرية، طبقا للنظم الدولية للاتحاد الدولي لكرة القدم وتم اعتماده من طرف الاتحادية الإفريقية لكرة القدم "الكاف".