مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

تزايد حالات إصابة الأطفال الموريتانيين بـ"التوحد" ورسوم مجحفة في بعض مراكز العلاج

ثلاثاء, 02/02/2021 - 10:50

أكدت مصادر عليمة لصحيفة "ميادين"، تزايد حالات إصابة الأطفال الموريتانيين بـ"التوحد".

هذا المرض الذي ظهر منذ بعض الوقت في موريتانيا، يصيب الأطفال في سن مبكرة، بسبب غياب الرعاية الأسرية الخاصة خلال المرحلة العمرية، وهو ما زاد من حالات الإصابة، والتي أصابت الأسرة بصدمة لأنها لم تعرف خلفية المرض، إلا خلال السنة الماضية عندما ظهر اهتمام رسمي به. هذا في وقت تجد أسر نفسها في وضعية العجز عن إخضاع أطفالها المصابين للعلاج والرعاية الطبية اللازمة، فهناك رسوم مجحفة في بعض المراكز تصل إلى مائة ألف أوقية قديمة، وتبعا لذلك بدأت حراكها من أجل إيجاد بديل عن تلك المراكز، وسط حالة من الذهول الشديد الناتجة عن تزايد حالات الإصابة بهذا المرض.