مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

الإستياء المتصاعد من أداء والي ولاية آدرار وأغلب طاقمه الإداري

خميس, 10/08/2020 - 01:38

كشفت بعض المصادر العليمة لصحيفة "ميادين"، عن تصاعد الإستياء من أداء والي ولاية آدرار وأغلب طاقمه الإداري.

وقالت ذات المصادر، إن الوالي الذي ترقى فجأة من مستشار للوالي السابق إلى المسؤول الأول في الولاية، لا يعير أي إهتمام للشكاوى التي ترد إليه، كما لا يلقى المواطن التجاوب اللازم من طرفه إذا ما تمكن الوصول إليه، رغم صعوبة ذلك لمن ليس له معرفة بأحد الذين يعرفون الوالي.

كما أن أغلب الطاقم الإداري بولاية آدرار، ينتهج نفس النهج في عدم انتهاج سياسة الباب المفتوح أمام المواطنين، ويقحم بعضهم نفسه في الصراعات المحلية كما هو الحال بالنسبة لحاكم مقاطعة وادان. ويستغرب العديد من المراقبين هذه الوضعية التي تعيشها السلطات الإدارية في ولاية آدرار، وعدم مسايرتها للنهج الذي قرره الرئيس محمد ولد الغزواني بتقريب الإدارة من المواطنين وتسوية مشاكلهم.