مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

ولد الرايس يبدأ إجراءات تصعيدية ضد ولد عبد العزيز وبعض شركائه

أحد, 05/10/2020 - 13:22

بدأ مدير ميناء نواكشوط المستقل سيد أحمد ولد الرايس، إجراءات تصعيدية ضد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وبعض شركاءه.

فقد بادر الرجل إلى إتخاذ قرار عاجل، بإغلاق مقر شركة "أرايس" في الميناء، بعد أن توترت العلاقة بينه مع هذه الشركة التي أثيرت الشبهات حول صفقتها المتعلقة ببعض الأشغال في ميناء نواكشوط المستقل، حيث يقف وراءها الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وبعض شركائه. فجاء قرار ولد الرايس بمنحها شهرا من أجل مغادرة ميناء نواكشوط، الشيء الذي أعتبر بعض المراقبين أنها بداية حرب قررها مدير ميناء نواكشوط الذي كان أحد كبار رجالات الرئيس السابق وأدار حملته الإنتخابية ذات يوم خلال العشرية المنصرمة من حكم ولد عبد العزيز.