مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

اتحادية التجارة تتجاهل الحقائق وتحاول تضليل الرأي العام

ثلاثاء, 01/14/2020 - 16:00

عمدت اتحادية التجارة الموريتانية إلى تجاهل الحقائق ومحاولة تضليل الرأي العام، وذلك من خلال البيان الصادر عنها والذي تنفي فيه وجود ارتفاع في الأسعار، في الوقت الذي يكتوي ساكنة العاصمة نواكشوط هذه الأيام بإرتفاع جنوني للأسعار لا مثيل له من قبل.

وبدلا من أن تسعى هذه الإتحادية لإيجاد تسوية للأزمة بالتعاون مع الجهات الحكومية المختصة، عمدت إلى تشويه الحقائق ونفي القضية، متحدثة عن تحقيق: "الأجهزة الحكومية  في الأسواق والمحلات التجارية حيث تأكدت من عدم مصداقية الأنباء التي راجت مؤخرا حول ارتفاع مفاجئ لأسعار المواد الاستهلاكية"، وذلك هو الإبتعاد عن الحق والحقيقة، مما يؤكد عدم مصداقية التحقيق الذي قيم به من طرف الجهات "الحكومية" التي ذكرتها إتحادية التجارة، فأغلب المواد الإستهلاكية عرفت أسعارها إرتفاع جنوني خلال الأيام الماضية.