مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

أزمة إدارية مثيرة داخل مصلحة "الأمراض العقلية" بـ"طب جا" في موريتانيا

خميس, 08/22/2019 - 14:51

كشفت بعض المصادر لصحيفة "ميادين"، عن أزمة إدارية مثيرة داخل مستشفى "الأمراض العقلية" المعروف بـ"طب جا"، بات لها تأثير قوي على سير العمل بهذا المرفق الصحي الذي يعيش وضعية صعبة في  ظل إدارته الحالية.

وقالت ذات المصادر، إن هذا المرفق توجد فيها ثلاثة مصالح هي مصلحة "الأشعة" وتدار من طرف أخصائي أشعة، ومصلحة "الأمراض العصبية" وتدار هي الأخرى من طرف أخصائي، بينما تعيش مصلحة "الأمراض العقلية" وضعية غير "صحية" ومغايرة لوضعيتهما، فقد كانت تدار من طرف الاخصائي صال عثمان الذي إستفاد من حقه في التقاعد، إلا أن المستشفى تعاقد معه للإستمرار في مهامه، بدعوى عدم وجود أخصائي مكتتب بالوظيفة العمومية، ولما توفر المستشفى على أخصائيين تم اكتتابهما في الوظيفة العمومية، هما القاضي ومحمد الأمين لم تقم الإدارة لأسباب غير معروفة بإسناد المصلحة لأي منهما. وفجأة عاد إلى البلاد أخصائي عسكري يدعى صوكو، تخرج  من السينغال، فتم إحضاره إلى المصلحة لمباشرة تسييرها، رغم أنه لم تتم إعارته للمستشفى من طرف المؤسسة العسكرية ولم يتم اكتتابه بالمرفق الصحي، لتبقى هذه المصلحة في وضعية إدارية غير سليمة، حتى أنه خلال الإجتماع التحضيري لزيارة وزير الصحة يوم أمس إلى المستشفى حضر العسكري هذا الإجتماع، وكان يتلقى التعليمات من المدير العام وكأنه موظف رسمي يدير المصلحة، الشيء الذي أثار استغراب الحضور.