مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

إنتقادات لإتحادية كرة القدم ولاختيار الطاقم الإعلامي المرافق للفريق الوطني إلى مصر

جمعة, 05/31/2019 - 17:53

أثار قرار اتحادية كرة القدم إيفاد أعضاء بعثتها لتغطية نهائيات كأس الأمم الإفريقية في مصر انتقادات داخل الوسط الرياضي.

وقالت الجمعية في بيانها: "توصلت جمعية المعلقين الرياضيين الموريتانيين الممثل الوحيد والرسمي المعتمد للصحافة الرياضية الموريتانية في الإتحاد الدولي للصحافة الرياضية ومقره في لوزان والإتحاد الإفريقي للصحافة الرياضية ومقره في الدار البيضاء والإتحاد العربي للصحافة الرياضية ومقره في عمان, بمعلومات تؤكد قيام رئيس الإتحادية الموريتانية لكرة القدم احمد ولد يحي بإعداد لائحة من الصحفيين والمدونين الرياضيين قرر السفر بها علي الحساب المالي للإتحادية سواء عن طريق ماله الخاص او مال الإتحادية او تبرعات الشعب الموريتاني لصالح المنتخب الموريتاني, المؤكد بأن هذه المجموعة ستسافر عن طريق الدعم المالي الكامل لرئيس الإتحادية  مع المنتخب الوطني لنهائيات أمم إفريقيا مصر 2019وتسجل الجمعية الملاحظات الجوهرية التالية :

1/إن قيام رئيس الإتحادية شخصيا بإختيار الصحافة المرافقة للمنتخب الموريتاني في نهائيات أمم إفريقيا بمصر والتكلف بنفقة سفرها ماليا هو تدخل مباشر ومرفوض في إستقلالية وعمل الصحافة الرياضية الموريتانية وإجبار لها علي الخضوع والخنوع لاهواء وطلبات المسئولين الرياضيين بعيدا عن واجبها في نقل الحقيقة بكل تجرد ومهنية وموضوعية ونزاهة للراي العام الوطني.

2/لقد تم إستبعاد الزملاء والصحفيين الرياضيين المحترفين الذين يتمتعون بخبرة عشرات السنوات في تغطية مباريات المنتخب الوطني مثل الزميل عبدو ولد احمين السالم رئيس القسم الرياضي للتلفزة الرسمية الموريتانية  والزميل اسند من الإذاعة الوطنية وبقية الزملاء في المواقع الرياضية الإخبارية المتميزة لسبب واحد انهم يرفضون التبعية ويحتفظون بحقهم الطبيعي في إستقلالية ونزاهة مهنتهم الصحفية,رافضين جعلها أداة لخدمة أي مسؤول رياضي مهما علا شأنه وعظمت إنجازاته الرياضية العالمية.

3/تؤكد الجمعية بأن القناة الرياضية الموريتانية والتلفزة الموريتانية ليست ممثلة في الوفد الإعلامي الخاص بولد يحي حيث ان معظم الذين وردت اسمائهم علي انهم يعملون بها هم في الواقع موظفون تابعون للخلية الإعلامية لإتحادية كرة القدم الموريتانية, ويتلقون رواتب منتظمة من طرفها ولا تربطهم أي عقود عمل أو إلتزامات مالية او إدارية سواء مع القناة الرياضية او التلفزة الموريتانية .

4/تدعو الجمعية فورا لإنهاء التدخل والوصاية التي يفرضها ولد يحي علي الإعلام الرياضي الموريتاني وستعمل جاهدة مع جميع الشركاء علي المستوي المحلي والدولي لفرض إستقلالية الصحافة الرياضية الموريتانية وإستعادة مكانتها السابقة كشريك مستقل للإدارة الرياضية وليس كتابع.

5/ستعمل جمعية المعلقين علي تشكيل وفد من الإعلاميين الرياضيين الموريتانيين لتغطية نهائيات أمم إفريقيا ومباريات المنتخب الوطني بشكل مستقل ونزيه وبعيد عن وصاية ولد يحي وإتحادية كرة القدم الموريتانية.

6/تدعو الجمعية جميع الزملاء داخل وخارج موريتانيا للتضامن والوقوف معها في وجه المحاولة الواضحة لفرض الوصاية والتبعية علي الصحافة الرياضية الموريتانية