مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

إفلاس وشيك لأغلب البنوك المرخصة في عهد ولد عبد العزيز

خميس, 05/16/2019 - 10:37

كشف النقاب عن إفلاس وشيك لأغلب البنوك المستحدثة خلال عشرية الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

فالمعطيات المتوفرة تفيد، بأن أغلب هذه البنوك التي منحت لمجموعات شبابية صاعدة في مجالي المال والأعمال لم تستطع الصمود، رغم ما حظيت به من عناية وتسهيلات، حيث كانت الخزانة والبنك المركزي يعملان على تسهيل التحويلات المالية المتعلقة بهم، بينما تمت محاصرة البنوك القديمة، وسعى نظام ولد عبد العزيز بكل الوسائل من أجل إثبات جدارة تلك البنوك المستحدثة في عهده، لكن أغلبها لم يستطع الصمود، بسبب الصراعات الداخلية بين شركائها في بعض الأحيان وبسبب عزوف الزبناء عن بعضها لعدم سلاسة إجراءات وعجزه عن توفير الخدمات اللازمة، وتبعا لذلك فإن المعطيات المتوفرة تفيد بأن أغلب تلك البنوك مهدد بالإفلاس. ومن المثير للإنتباه، أنه خلال فترة الترخيص للبنوك في عشرية ولد عبد العزيز، منح الترخيص لأخ وأخيه وأبن أخيه، حيث إحتلت أسرة واحدة الواجهة المصرفية  لتلك البنوك.

ويرى بعض المراقبين، أن تهديد البنوك بالإفلاس ناتج عن غياب الرقابة اللازمة على ظروف إنشاء تلك البنوك ووجود تواطئ معها، وإلا لما وصلت إلى ما وصلت إليه من وضعية جد سيئة، باتت تهدد مصيرها ومستقبلها.