مساحة إعلانية

 


  

  

الفيس بوك

تفاصيل حادثة مأساوية داخل مستشفيات موريتانيا

اثنين, 12/03/2018 - 11:10

كشف الأمين العام للجمعية الموريتانية لحماية المستهلك الخليل ولد خيري، تفاصيل حادثة مأساوية داخل مستشفيات العاصمة الموريتانية نواكشوط.

فقال: "مآسي المرضي ومرافقيهم في مستشفياتنا معلومة معروفة وليس بها جديد لكن رصدت الليلة بعض جوانبها الموغلة في التسيب ولا مبالات من طرف المشرفين والمداومين في الحالات المستعجلة بمستشفي صباح لامراض القلب القديم فبعد وصول مريضنا من احد العيادات الخاصة بانواكشوط والتي لم تكن احسن منهاخاصةوانها في طابق علوي وليس لها مصعد كهربائ ولاتملك آلية لتوصيل مريض عاجز فبعد معانات المريض في محاولة توصيله للعيادة في بطانية يحملوه مجموعة من ابنائه لم يزد الطبيب المتخصص ان التفت بسرعة قائلا مااسمه في مشهد لايطمئن علي روح الشفقة والتعاطف التي كان علي المتخصص ان يتحلي بها مع انه بتابعه لاكثر من خمس سنين صرف من ماله وابنائه علي هذا المتخصص في امراض القلب الكثير فلم يزذ ان امره بالتوجه نحو مجزرة الصباح لامراض القلب بانواكشوط بعد فاتورة باهظة في التحاليل 
مع وصول مريضنا لامراض القلب تصادفنا مع زحمة شديدة في المعاودين واضطررنا للانتظار لاكثر من نصف ساعة خارج قاعة الحالات المستعجلة يرفضون مجرد فتح الباب وبعد الدخول بدأت معركة الحصول علي العلاج فالمداومون قليلون جدا جدا وبعضهم يرفض حتي تركيب وجلب جهاز بسيط لشفط المياه من فم المريض الذي عانا منها تمنعه التنفس وقد اصرينا علي جلب الجهازبوسائلنا الخاصة بعد رفض عامل الخدمة بالمستشفي وكان الطبيب الذي يمكنه تشغيله مشغول بالمرضي وبهاتفه الجوال الذكي ،
وعموما علينا ان ندعو الله العافية لنا ولكم وللجميع وان يرزقنا وزارة للصحة وقائمين علي العمل يتحملون المسؤلية"؟