مساحة إعلانية

 


  

  

الفيس بوك

الكشف عن تتالي الفضائح في "خفر السواحل" بموريتانيا

أربعاء, 10/03/2018 - 12:36

كشف النقاب عن تتالي الفضائح داخل قطاع "خفر السواحل"، هذا القطاع الذي يعتبر العديد من المراقبين، أن المسير الفعلي له هو الشيخ ولد باي، والذي يتردد داخل بعض الأوساط، أنه هو الذي إقترح تعيين القائد السابق لخفر السواحل مستشارا بوزارة الصيد مكلفا بملف الإتحاد الأوروبي، الذي كان ولد بايه يديره منذ تولي الرئيس ولد عبد العزيز مقاليد الأمور في البلد، بينما تم تعيين صديق آخر لولد باي قائدا لـ"خفر السواحل".

المعطيات المتوفرة حاليا، تفيد بأن خفر السواحل يعيش هذه الفترة تحت رحمة واقع مأساوي، ينذر بتصعيد خطير من طرف العاملين فيه، والذي بدأ التذمر بين صفوفهم.

وقال موقع "المراقب"، إن عددا من هؤلاء الجنود قرر مغادرة القطاع، وذلك بعد أن تعذر الحصول على الرواتب منذ ثلاثة أشهر.

وأضاف نفس الموقع، أن: "عملية فساد كشفت عنها فرقة من التفتيش قبل عامين تم التستر عليها من طرف جهات عليا، كما أن منحة مالية مقدمة من طرف جهة خارجية لم يعرف مصيرها"