مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

تفاصيل حصرية عن قضية تزوير العملة الموريتانية

كشفت بعض المصادر لصحيفة "ميادين"، تفاصيل عن قضية تزوير العملة الموريتانية، التي أثيرت الأسابيع الماضية.

وقالت ذات المصادر، إن المتهم الرئيسي في هذه القضية يدعى يحظيه آندرز  مقيم في المغرب يعمل في مجال الإيراد والتصدير، وقد قام بإرسال أجهزة طباعة برا، على أن يتولى استقبالها في نواكشوط المغربي المسمى أبو زيد بواشعيب، والذي وصل جوا إلى العاصمة الموريتانية. ولما وصلت الشاحنة التي تحمل المطابع إلى الجمارك وأثناء التفتيش سقط منها ظرف به بعض الوثائق ومبالغ من العملة الموريتانية، فقام السائق بوضعها في جيبه، ولما وصل نقطة الولوج قام بصرف بعضها، وهو ما كشف على إثره أنها مزورة ليتم توقيفه ومن ثم إلقاء القبض في روصو على المغربي الآخر الذي كان سيستقبل المطابع، والتي كانت ستباشر العمل من خلال مؤسسة للترويج أسموها "alpha printe. وقد تمت تجربة المطابع لسحب الورقة النقدية من فئة 5000 أوقية في المغرب، قبل أن يتم شحن المطابع، إلا أن المتهم الرئيسي كشف أن المبالغ التي عثر عليها بحوزة السائق، ربما تكون "تجريبية" نسوها في درج أحد المكاتب، فعثر عليها السائق، والذي لولا جشعه لكانت هذه المطابع قد دخلت موريتانيا وباشرت عملها بتزوير العملة الموريتانية، علما بأن فكرة الإنتقال إلى موريتانيا ومباشرة هذه الأنشطة قد تم الإتفاق عليها في شهر فبراير من السنة الحالية، حيث حصلت تلك المؤسسة على كل الوثائق اللازمة لممارسة أنشطتها في موريتانيا، قبل أن تنكشف حقيقتها من خلال هذه القضية، والتي توجد معروضة أمام قاضي التحقيق بنواكشوط.

جمعة, 27/05/2016 - 16:48