مساحة إعلانية

     

  

    

  

الفيس بوك

وزير عشرية ولد عبد العزيز يتمادى في إحداث الشرخ بين غزواني والمنقبين عن الذهب

يجمع العديد من المراقبين للشأن الموريتاني، على أن الإدارة الحالية لشركة "معادن موريتانيا"، تتمادى  في إحداث الشرخ في العلاقة بين الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد الغزواني والمنقبين عن الذهب في عدد من مناطق موريتانيا.

ويقول هؤلاء المراقبين، بأن الاستيراتيجية المنتهجة من طرف هذه الإدارة، موضع انتقادات واسعة في صفوف المنقبين، الشيء الذي دفعهم لتنظيم سلسلة احتجاجات واسعة في عديد مناطق التنقيب، وذلك رغم أنه كان يفترض بأن تتسم طريقة التسيير بالحنكة، خصوصا وأن البلاد على أعتاب انتخابات رئاسية بعد أسابيع قليلة، تستدعي التهدئة والتأني في التعامل مع الملفات، الشيء الذي يبدو أن وزير عشرية ولد عبد العزيز، با عثمان لا يعير له أي اهتمام، وراح يزرع الأشواك ويتسبب في تأزيم العلاقة بين الرئيس والمنقبين، هذا في الوقت الذي تعرف العلاقة بين المدير با وأغلب أطر الشركة بعض الغيوم، وهو ما كان له كبير الأثر على أدائها.

أحد, 09/06/2024 - 10:39