مساحة إعلانية

     

 

    

  

الفيس بوك

رسالة شكر و امتنان من أسرة الراحل يحظيه ولد سيد أحمد 

بسم الله الرحمن الرحيم..وصلى الله على نبيه الكريم

قال تعالى: " وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ۝ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ۝ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ"

نحن أسرة أهل سيد أحمد نقدم جزيل الشكر وعظيم الامتنان لكل من واسانا وآزارنا في وفاة الوالد يحظيه رحمه الله تعالى.

وهنا نقدم الشكر الخالص لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على العناية الخاصة التي أحاطنا بها ومواكبته ومتابعته للحالة الصحية للوالد رحمه الله وتعليماته للجهات المعنية بالتكفل بالعلاج وحرصه على عيادته عبر وفد رسمي رفيع المستوى زار مستشفى الشيخ زايد في الأيام الأولى لحجزه الطبي؛ ومواساته لنا ووقوفه معنا في هذه المحنة الأليمة عبر وفد رسمي قدم لنا باسمه واجب العزاء فور عودتنا من الدفن.

ونتقدم بالشكر للطواقم الطبية التي باشرت علاج الوالد رحمه الله تعالى على ما بذلت من جهد منذ دخوله المستشفى وحتى انتقاله الى جوار ربه فجر ثاني ذي الحجة.

ونشكر كذلك مسؤولي قطاع الصحة وعلى رأسهم معالي الوزير السيد المختار ولد داهي على مواكبتهم للحالة الصحية للوالد وتقديم العزاء في وفاته.

كما نشكر الموظفين السامين وقادة الأجهزة العسكرية والأمنية والشخصيات السياسية والعلمية والفكرية والثقافية والأمراء والوجهاء والمشايخ ووفود المجموعات ومن حضر أو اتصل للتعزية من أبناء الوطن العزيز.

وتحية شكر كذلك للأدباء والشعراء الذين خلدوا مآثر الوالد وربتوا على أكتافتا للتخفيف من وقع المصاب الجلل.

لقد كان لهذه المواساة الصادقة عظيم الأثر في نفوسنا ونحن نمر بهذه اللحظات العصيبة؛ حيث نودع الوالد والسند وحامل الكل رحمه الله تعالى.

لقد تجلى لنا من خلال توافد أبناء الوطن من كل حدب وصوب ومن مختلف جهاته ومكوناته ما يكنه الجميع للوالد رحمه الله تعالى من التقدير والاحترام وذلك تثمينا لما قدمه للوطن طيلة تحمله مسؤولية بعض الوظائف السياسية والديبلوماسية كان لها الأثر الإيجابي على مسيرة البلد.

وتبرهن هذه المواساة على عظمة هذا الشعب وتمسكه بقيمه الأصيلة ووفائه لمن خدموا الوطن بإخلاص وتفان.

نسأل الله تعالى جلت قدرته أن يجزي الجميع عنا خير الجزاء وأن يتغمد الوالد بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلى من الجنان وأن يعيننا على الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

 

سبت, 24/06/2023 - 00:35