مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

"التكتل" يتهم بلدية نواذيبو ومندوبية تآزر بالاستغلال السياسي لتدخلاتهما الإجتماعية

انتقد فيدرالي حزب تكتل القوي الديمقراطية، بنواذيبو ما قال إنه، استغلال الساسة في المدينة، للخدمات العمومية، محددا بالإسم، بلدية نواذيبو و مندوبية تآزر، اللتان يتم الاستغلال السياسي لتدخلاتهم الإجتماعي، موضحا أن المواطنيين سواسية و لا يجوز التفريق بينهم على أسس سياسية.

وقال فيدرالي الحزب بنواذيبو، إنهم لن يسكتوا على الحالة المأساوية التي يعيشها البلد،  فقد التزمنا الصمت عن النظام طيلة السنوات الثلاثة الماضية، أملا في حدوث تغيير حقيقي، و هو ما لم يحدث.

وانتقد قادة الحزب، خلال مهرحان سياسي نظموه مساء اليوم بنواذيبو، انتقدوا أوضاع الاقتصادية لساكنة نواذيبو، محملا السلطات تدهور اقتصاد المدنية و نهب ثروتها السمكية، مشيرا في ذات السياق إلى ما قال إنه مسؤولية الشركات الأجنبية و خاصة هنودونغ العاملة في مجال الصيد.

فيدرالي الحزب على مستوى ولاية دخلة نواذيبو ، أشار إلى إن المدينة تواجه أزمات عديدة رغم حجم الموارد و الثروات الموجودة بها، مضيفا ان سكان المدينة باتوا عاجزين عن الحصول على مجرد سمكة.

و طالب الفيدرالي كذلك، عمدة بلدية نواذيبو، بالتوقف عن اكتتاب العمال المؤقتين، باسم بلدية ليست ملك شخصيا له، رغم أن تلك الاكتتابات مخالفة للقانون، كما قال و إن الهدف منها هو استغلالها خلال الانتخابات.

المتدخلون خلال المهرحان، أجمعوا على غلاء المعيشة في نواذيبو و منهم من توعد الحزب الحاكم بهزيمة لم يسبق لها مثيل كما قاوا، مطالبين السلطات الإدارية بعدم التدخل في سير العملية الإنتخابية. معلنا أن حزبه سيشارك في الانتخابات المقبلة.

 

 

أحد, 22/01/2023 - 13:44