مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

الخطة الأمنية لقطاع الشرطة تنجح في ضبط الأمور بالعاصمة الإقتصادية نواذيبو

"وضعت الجهات الأمنية بنواذيبو خطة أمنية محكمة مع بداية الشهر الكريم لتطويق أنشطة العصابات الإجرامية، وتأمين الآلاف من سكان العاصمة الإقتصادية والوافدين إليها خلال شهر رمضان.

وقد أظهرت الخطة نجاعتها لغاية عيد الفطر المبارك.

وتتألف الخطة من ثلاثة محاور رئيسية :

المحور الأول : (الدور الوقائي)

وهو عبارة عن انتشار في الشوراع الرئيسيه وخاصة أماكن الجذب التى يرتادها أصحاب السوابق، وتضييق الخناق عليهم.

المحور الثاني :

الهجوم على أماكن الرذيلة واقتياد كبار المجرمين والمنحرفين من أجل جمع  كم  من المعلومات السريعة عن زملائهم ، وإجهاض المخططات الإجرامية قبل تنفيذها.

المحور الثالث :

يتركز على زرع عيون في كل مكان ونصب كمائين في الأزقة والشوارع المظلمة والقبض على الجناة وهم في حالة تلبس (قضايا النشل وتهديد المارة أو محاولات تكسير نوافذ السيارات وسرقة أغراض المصلين).

وقد باشرت الإدارة الجهوية للأمن جميع هذه المحاور بشكل دقيق وغير قابل للمساومة ، وبتنسيق مع الأجهزة الأمنية الأخرى مثل الدرك الوطني، والحرس الوطني.

كما تقرر تعزيز الإجراءات الأمنية فى الأسواق والشواطئ عشية عيد الفطر المبارك، لتأمين المتسوقين والمحتفلين بعيد الفطر المبارك.

 

نقلا عن "زهرة شنقيط"

ثلاثاء, 03/05/2022 - 18:24