مساحة إعلانية

 

    

  

الفيس بوك

استمرار إعادة تدوير رموز فساد عشرية ولد عبد العزيز في المسؤوليات الحكومية!؟

يرى أغلب المراقبين للشأن الموريتاني، أن هناك سعي لإعادة تدوير رموز فساد عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

فأغلب من حظوا بالتعيين حتى الساعة، موضع شبهة في التسيير خلال عشرية ولد عبد العزيز، ورغم ذلك تم الدفع بهم إلى الواجهة في عهد النظام الحالي، وهو ما يطرح فرضية أن تكون هناك جهات من داخله تقف وراء ذلك، للتشويش على النظام وعرقلة جهوده الإصلاحية بدفع أولئك لواجهته وإعادة تكليفهم بمسؤوليات حكومية وهم من يتحمل المسؤولية الأكثر خلال عشرية ولد عبد العزيز عن الفساد الذي شهدته مختلف القطاعات الحكومية في عهد عزيز.

سبت, 23/10/2021 - 11:29