مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

رئيس جمعية المعلقين الرياضيين يدون عن: "إنجازات الكرة الموريتانية قبل مليارات الحكومة"

قال رئيس جمعية المعلقين الرياضيين الموريتانيين الدكتور محمد ولد الحسن، تعليقا على الهزائم المتتالية للفريق الوطني وللطريقة التي تدير بها الإتحادية الوطنية لكرة القدم المشهد الرياضي الموريتاني: "منذ عقد من الزمن طغي احمد ولد يحي رئيس إتحادية كرة القدم الموريتاني علي المشهد الكروي في موريتانيا وأختصره في شخصه, وكأن كرة القدم الموريتانية بدئت من وجوده وهي عقلية ترسخت لدي غالبية الاجيال الجديدة والسلطات الرسمية بفضل الماكينة الإعلامية القوية التي يسيطر عليها ولد يحي بالمشهد, الآن وبعد إنقشاع الغبار مع تلاحق الهزائم المدوية علي المرابطون رغم المليارات التي صرفت عليه لابد من التذكير بان كرة القدم الموريتانية حققت إنجازات كبيرة جدا وبإمكانيات شحيحة تصل إلي إن اللاعبين يعجزون عن الحصول علي غذائهم قبل المباراة ,ويكفي إن نعرف بانه منذ الإستقلال وحتي تاريخ وصول ولد يحي أي خمسين لم تصرف الدولة الموريتانية علي المنتخبات سوي ما مجموعه اقل من نصف مليار اوقية قديمة, بينما صرفت خلال عشرية ولد يحي عشرات المليارات لذالك تبقي هذه الإنجازات كبيرة لجيل الماضي مقارنة بما توفر للمنتخب الحالي .

كانت بطولة كابرال قريبة مما يطلق عليه حاليا بطولة الشان المحليين والمنتخبات المشاركة فيها التي تتسيد القارة اليوم من ضمنها السنغال وغينيا ومالي وسيراليون وغيرها وصل المنتخب الوطني للنصف النهائي فيها سنة 1983بينما وصل للنهائي وخسر بضربات الجزاء في 1995بينما عجز منتخب المحليين عن تجاوز الدور الأول من بطولة الشان رغم تاهله مرتين.

علي مستوي تصفيات أمم افريقيا اقترب المنتخب الوطني مرتين من التاهل لولا الحظ وصعوبة التنافس حيث لم يكن يتاهل سوي 16منتخبا بدلا من العدد الكبير الحالي وفاز علي منتخب ليبريا بقيادة النجم العالمي ويا .

علي مستوي البطولة الوطنية كانت قوية وبحضور جماهيري وتنافسي كبير وتمكنت اندية موريتانية من التاهل للدور الثاني إمام فرق افريقية قوية بدون أي امكانيات مثل تاهل الشرطة سنة 1987امام جان دارك السنغالي وفوزه في مباراة الذهاب علي نادي الجيش الملكي ىالمغربي وكذالك الخطوط الجوية

خلال وجودي القصير علي راس القناة الرياضية الموريتانية الممولة من طرف إتحادية كرة القدم الموريتانية حاولت تذكير الاجيال الجديدة بتاريخ كرة القدم واجيالها وانجازاتها, فغضب ولد يحي وكتب خطاب للمدير العام للتلفزة وقتها عبد الله ولد احمد دامو يعلن خلاله قطع التمويل ويندد بشدة ببث ارشيف الكرة الموريتانية, وكانه لا يظن نفسه وحقبته ستكون تاريخا يوما, فاستجاب مدير التلفزة فورا وقام بإقالتي ووقف بث ارشيف الكرة الموريتانية, في مشهد غريب وعير مالوف في بقية العالم, حيث يحتفي بتاريخه الرياضي ونجومه".
 

 

جمعة, 08/10/2021 - 08:45