مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

وزير الداخلية يحث اللجان الأمنية على التعبئة والتحسيس والتنسيق مع المنتخبين (صور)

أدى  وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوك صباح  الجمعة زيارة لولاية نواكشوط الجنوبية التي شكلت محطته الأخيرة من الزيارات التي بدأها يوم الخميس لولايات نواكشوط الثلاث.

واستعرض  الوزير بمباني الولاية خلال اجتماع باللجنة الجهوية للأمن  مضامين وأهداف الخطة الأمنية التي اعتمدها القطاع، مذكرا بالأهمية الكبيرة التي يحتلها أمن المواطنين وممتلكاتهم في برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

كما قدم الوزير أمثلة حية في هذا السياق  من بينها حرص رئيس الجمهورية قبل أسابيع على القيام بجولة تفقدية في ولايات نواكشوط الثلاث للوقوف على الجهود  التى تنفذها الأسلاك الأمنية في مختلف مقاطعات وأحياء العاصمة.

وحث وزير الداخلية اللجنة الأمنية على مضاعفة الجهود والإتصال الدائم بالسكان وممثلي الأحياء للدفع أكثر بجهود اليقظة الأمنية والتحسيس حول خطر المجرمين والمنحرفين والتبليغ عن أي اشتباه، لملاحقة ومحاصرة صاحبه وإجهاض مخططه في الوقت المناسب، مثمنا دور السلطات الإدارية والأجهزة الأمنية.

واجتمع وزير الداخلية واللامركزية خلال وجوده بولاية نواكشوط الجنوبية بلجنة اليقظة والتحسيس على مستوى مقاطعة الميناء، وقدم رؤية القطاع بخصوص تشكيل هذه اللجان وأهمية دور العمد وممثلي السكان  بصفة تشاركية  في العملية الأمنية. 

كما جدد وزير الداخلية واللامركزية التأكيد على أن البلد آمن، بقيادة مؤتمنة والدولة في أتم الجاهزية والقدرة على حماية مواطنيها، ونبه في الوقت ذاته إلى ضرورة  الوقوف في وجه الشائعات والأخبار الكاذبة والمضللة.

خلال الاجتماعين أعطى وزير الداخلية تعليماته بالعمل على مزيد من اليقظة وتكثيف الجهود خاصة أننا على بعد أسابيع قليلة من عيد الأضحى المبارك، بعد أن أثبتت الخطة نجاعتها خلال عيد الفطر الأخير.

وكان وزير الداخلية مرفوقا خلال هذه الزبارة بالأمينة العامة للوزارة زينب بنت أحمدناه وعدد من المكلفين بالمهام والمستشارين والمديرين المركزيين بالوزارة ووالي  نواكشوط الجنوبية وطاقمه الأمني.

 

جمعة, 02/07/2021 - 20:30