مساحة إعلانية

    

    

  

الفيس بوك

"المتقاعدون" من الجنرالات "يحضرون" لإنقلاب على رؤساء الإتحاديات في موريتانيا

كشف النقاب عن محاولات إنقلابية في موريتانيا، يقودها الجنرالات المتقاعدين، وذلك تنفيذا لتعليمات صادرة عن الرئيس ولد عبد العزيز لهؤلاء المتقاعدين، الذين أنهوا فترة خدمتهم في المؤسسة العسكرية، فقرر الرئيس إسناد مهام أخرى لهم.

وطبقا للمعطيات المتوفرة حاليا، فإنه بعد أن تمت الإطاحة برئيس اتحادية المنمين، وأسندت رئاستها إلى القائد السابق للحرس الموريتاني ولاد ولد حيمدون، يجري هذه الأيام التخطيط للإطاحة برؤساء اتحاديات أخرى، واستبدالهم بكبار ضباط في المؤسسة العسكرية.

فقد أفادت بعض المصادر، بأنه يتم التخطيط للإطاحة برئيس اتحاد أرباب العمل الموريتانيين أحمد بابه ولد اعزيزي، وأستبداله بالجنرال المتقاعد نجاكا جينغ القائد السابق للدرك الموريتاني، فيما تتوقع الإطاحة برئيس اتحادية المخابز وإسنادها إلى الجنرال المتقاعد فيلكس نكري القائد السابق للحرس الموريتاني، وذلك بعد ان بدأت الإجراءات لتنصيب الجنرال المتقاعد جا آداما رئيسا لاتحادية المزراعين.

بعض المراقبين يرون أن هذه الخطوة التي قررها الرئيس محمد ولد عبد العزيز، لن تحظى بالرضى في أوساط التجار، نظرا لكونه أقحم كبار ضباط من المؤسسة العسكرية في مجال لا علاقة لهم به، وهو ما ستكون له إنعكاسات سلبية على مستقبل العلاقة بينهم مع أي ضابط تسند له مهمة قيادة إحدى هذه الإتحادية، بل ومع الدولة نفسها.

 

أربعاء, 18/11/2015 - 11:50