مساحة إعلانية

 


فيديو

الفيس بوك

ندوة علمية لمجلس اللسان العربي

أربعاء, 10/04/2017 - 00:18

بدأت الليلة البارحة في نواكشوط أعمال ندوة علمية بمناسبة افتتاح مقر لمجلس اللسان العربي في موريتانيا، منظمة من طرف مجلس اللسان العربي الموريتاني بالتعاون مع مجمع اللغة العربية في الشارقة بدولة الامارات العربية المتحدة، وذلك تحت شعار " اللغة العربية بين التحديات الآنية والفرص الآتية".

وتميزت الندوة التي جرت بحضور وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ بتوزيع الجو ائز على الشعراء الفائزين في المسابقة الشعرية التي نظمها مجمع اللسان العربي الموريتاني بمناسبة انطلاق أعماله.

وأبرز رئيس مجلس اللسان العربي الموريتاني السيد الخليل النحوي في كلمة له بالمناسبة دور اللغة العربية في نشر الثقافة العربية الاسلامية باعتبارها أداة لتوصيل المعارف، مؤكدا ان هذا الصرح العلمي سيركز جهوده في مجال تعزيز مكانة هذه اللغة وابراز الأهمية التي تحظى بها وطنيا واقليميا ودوليا .

وأشاد رئيس المجلس بالعناية التي منحتها السلطات العليا في البلد لتنظيم هذه التظاهرة العلمية، داعيا الى تنسيق الجهود من أجل خدمة اللسان العربي داخليا وخارجيا..

وتحدث خلال الندوة رؤساء مجامع اللغة العربية الذين شددوا خلال مداخلاتهم بضرورة منح اللغة العربية مكانتها الرائدة باعتبارها حاضنة لهويتنا الثقافية و الاسلامية.

وأضافوا أن اللغة العربية تبدو اليوم محاصرة من اللغات الأجنبية ومن اللهجات المحلية التي أصبحت تمثل تهديدا حقيقيا للغة الأم الجامعة.

وطالب المتدخلون بالعمل على مسايرة اللغة العربية للاوضاع المعاصرة.

ويهدف المجلس ـ المنشأ ليكون مركز بحث في علوم اللغة العربية وقضاياها بالاضافة لتشجيع استعمال اللسان العربي الفصيح في منابر الاعلام والتربية والثقافة خاصة في الرسائل الادارية مع التركيز بمكانة اللسان العربي ماضيا وحاضرا ومستقبلا .

وجرت الندوة بحضور رئيسة مجموعة نواكشوط الحضرية و جمع من العلماء والأئمة والأساتذة الجامعيين والأدباء والشعراء.