مساحة إعلانية

 


  

الفيس بوك

فضيحة مالية تهز شركة "صوملك"

أحد, 08/13/2017 - 11:03

كشفت بعض المصادر لصحيفة "ميادين"، عن فضيحة مالية هزت شركة "صوملك"، تنضاف إلى سلسلة الفضائح التي عرفتها من قبل.

الفضيحة الجديدة تزامنت مع عودة المدير المالي عبد الفتاح إلى منصبه، والذي كانت فضيحة قد شهدتها الإدارة إبان تسييره السابق لها، وتسببت في إعتقالات وإقالات في صفوف بعض أطر شركة "صوملك"، وهذه الفضيحة الجديدة إنفجرت في العاصمة الإقتصادية نواذيبو قبل شهر ونصف، وتم إقرار إرسال تفتيش فيها، لكنه لم ينفذ على ارض الواقع، حيث يتعلق الأمر بإبلاغ أمين صندوق مركز شركة "صوملك رقم واحد في نواذيبو، عن إحالة قرابة تسعة ملايين أوقية إلى حسابات الشركة، لكن هذا المبلغ لم يعثر على أثر له في حساباتها، وهي قضية مثيرة ومثار جدل هذه الفترة داخل شركة "صوملك"، دون معرفة كيف سيتم التعامل معها، وهل سيتم طيها كما تم طي ملفات فضائح أخرى، أم سيروح البعض ضحيتها كما راح من قبل آخرين في ملفات سابقة؟؟.