مساحة إعلانية

    

  

الفيس بوك

شبهات حول "تسريب" المكالمات وأخرى تتعلق بعمل اللجنة البرلمانية المكلفة بملف "عشرية عزيز"؟ّ!

سبت, 01/23/2021 - 11:52

يدور جدل في موريتانيا هذه الأيام، حول "تسريب" المكالمات لشخصيات موريتانية، كما يتعلق آخر باللجنة البرلمانية.

فبعد تسريب مكالمة بين رجل الاعمال محمد ولد بوعماتو والسيناتور السابق محمد ولد غده، جاء تسريب مكالمة للوزير الأول الأسبق يحيى ولد أحمد الواقف العضو في لجنة التحقيق البرلمانية والذي كان يتولى مسؤولية المقرر لها، وهو يتحدث مع أحد أقرباء وزير سابق مشمول في ملفات الفساد خلال عشرية ولد عبد العزيز، ينبه فيه إلى تأخر أحد المشمولين به، عكس مشمول آخر، طبقا لما ورد في التسريب المثير، والذي إعترف ولد أحمد الوقف به، ملمحا إلى أن: "هناك من لا زال بإمكانه تسجيل المكالمات الخاصة والتجسس على الناس"، وهي فيما يبدو إشارة إلى الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز. وقد أثارت هذه المكالمة الشبهات حول عمل اللجنة البرلمانية، ما دامت بعض أطرافها قد عملت إلى إبعاد بعض المشمولين عن التحقيق في الملفات المريبة، والعمل على إبقاء آخرين في قفص الإتهام، وهو ما يعني أن عمل هذه اللجنة موضع ريبة.