مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

تصاعد الإستياء من مركزة "القرارات" بوكالة الوثائق المؤمنة في موريتانيا

جمعة, 07/19/2019 - 10:33

كشفت بعض المصادر لصحيفة "ميادين"، عن تصاعد الإستياء من مركزة "القرارات" بوكالة الوثائق المؤمنة في موريتانيا.

فهذه الوكالة التي بها عدد معتبر من أصحاب الكفاءات في مسؤوليات مختلفة، لا يمكن لأي منهم إتخاذ قرار من شأنه تسهيل الإجراءات الخاصة بالمواطنين ووثائقهم المدنية، لأن المدير العام يمركز كل شيء في قبضته أو في يد المدير المركزي "ولد سيدي المصطف" الذي ينحدر وإياه من نفس الولاية، وهو ما كان له الأثر السلبي على عمل الوكالة.

وقد أدت هذه القضية إلى تراكم الملفات لدى الإدارة العامة، لأنه لا يمكن أن تتم تسويتها بصفة سليمة، بدون وجود عدد معتبر من المسؤولين، والمدير العام عمل خلاف ذلك، الشيء الذي إنعكس على العمل بالوكالة.