مساحة إعلانية

 

   

  

الفيس بوك

أطار: اختتام مسابقة حول حفظ وتجويد القرآن الكريم

سبت, 06/01/2019 - 15:45

 أشرف والي آدرار جاكانا محمد الحاج واكي في أطار على اختتام النسخة السابعة من المسابقة الرمضانية في حفظ وتجويد القرآن الكريم وفقه الشريعة ، منظمة من طرف محظرة جامع الحمد .

.واستعرض المدير الجهوي للشؤون الاسلامية والتعليم الاصلي محمد محمود ولد محمد لمين في كلمة بالمناسبة نهضة العمل الاسلامي خلال العشرية الاخيرة كاكتتاب الائمة وفتح إذاعة القرآن الكريم وقناة المحظرة وطباعة المصحف الشنقيطي وإنشاء المحظرة الشنقيطية والجامعة الاسلامية .

وأضاف أن ولاية آدرار استفادت من اكتتاب 25 إماما يتلقون رواتب منتظمة مع تأمين صحي إضافة الى محظرة نموذجية في شوم حيث يتقاضى طلابها منحا شهرية وفتح مراكز لمحو الامية ، مثمنا تنظيم المسابقة ودورها المحوري في توجيه عناية الشباب وشغلهم بالمفيد.

وأفاد شيخ محظرة جامع الحمد الامام محمد عالي ولد شعبان أن عدد المتسابقين في المسابقة بلغ 350مشاركا من الجنسين، مستعرضا أهدافها في تنمية فرص عمل الخير ونشره بين الناشئة فضلا عن إشاعة مثل التسامح والتضحية والعطاء.

وأكدت الاستاذة خديجة بنت مامون في كلمة باسم الاساتذة المشرفين على المسابقة أهمية العناية بالعلوم الشرعية وتحصين الامة ضد روافد الاستيلاب والعولمة ، مشيرة الى أن المسابقة دامت أثني عشر يوما بمشاركة طلاب محاظر الحمد والبشائر ورباط الامة والكوثر ومحظرة النور.

وبدورها أشادت منى بنت حبيب الله باسم المتسابقين بشفافية المسابقة مما منح الحق للمحظوظين في الفوز في الفقه وحفظ القرآن الكريم وتجويده.

وتابع الحضور فيلما وثائقيا يحكي قصة نشأة جامع الحمد الذي تاسس 2013 ودوره النبيل في تدريس العلوم الشرعية.

ووزعت خلال حفل الاختتام 19جائزة في الفقه و17 جائزة في القرآن الكريم تمثلت في مصاحف ومبالغ نقدية وشهادات تقديرية.

وجرى الاختام بحضورالسلطات الادارية والامنية والبلدية وجمع من أهالي المكرمين .