مساحة إعلانية

 

  

  

الفيس بوك

مدون بارز لولد عبد العزيز: "إنهم يريدون أن تودع حكمك بالدماء ومسيلات الدموع"

سبت, 01/12/2019 - 18:06

 قال المدون البارز  أحمد أبو الشريف في تدوينة له:  "عندما نفذ الرئيس محمد ولد عبد العزيز انقلابه العسكري في 6/6/2008 وفي الليل وجد صعوبة كبيرة جدا في الاستقرار على كرسي الرئاسة، وواجه العالم كله والغضب الشديد من القوى السياسية في المعارضة والأغلبية، كل الذين اعتمد عليهم عزيز في بداية حكمه وقدموا لها خدمات كبيرة من أجل حماية نظامه هم الآن خصومه ومستعدون للنيل منه بكل ما يملكون

محمد ولد بوعماتو الذي كان العراب الدولي للاعتراف الدولي بالانقلاب هو الآن عدو لدود للرئيس عزيز ومستعد للقيام بكل شيئ من أجل الانتقام منه، وهدا يكفي ليجعل ولد عبد العزيز يفكر كثيرا في المأمورية الثالثة
مولاي ولد محمد الأغظف الوجه المقبول لدى الجماهير والسياسيين ليس في المكان الذي يدعوه للتضحية من أجل ولد عبد العزيز
أحمد ولد داداه كفر عن دعمه للانقلاب وأعلن بصراحة أنه سيبدل بقية عمره من أجل مواجهة العسكر
العجوز عبد الله واد خارج السلطة وعلى حافة القبر
ساركوزي دهب إلى غير رجعة، القدافي مات 
الشعارات السياسية التي دخل بها الرئيس محمد ولد عبد العزيز إلى الواجهة السياسية أصبحت كلها لافتات ممزقة،الفساد والمحسوبية دخل كل مؤسسة المؤسسات أفلست، القدرة الشرائية للمواطنين في الحضيض، وأخيرا الوحدة الوطنية مهددة،
الضريبة الأمنية لأسبوع أو اثنين من المظاهرات السياسية ضد تعديل الدستور لا يمكن أن يتحملها البلد
هؤلاء الدين يطالبون بتعديل الدستور يقفون في وجه مستقبل مشرق للرئيس محمد ولد عبد العزيز لكي يتحول إلى بطل قومي وزعيم دولي ووسيط أممي كبير، سيدي الرئيس إنهم يريدون أن تودع حكمك بالدماء ومسيلات الدموع.