مساحة إعلانية

 


  

  

الفيس بوك

ولد منصور أول زعيم معارض يرحب بتصريحات ولد عبد العزيز حول المأمورية الثالثة

أربعاء, 11/21/2018 - 18:00

الأخبار (نواكشوط) رحب الرئيس السابق لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) محمد جميل ولد منصور، بإعلان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز اليوم عبر إذاعة فرنسا الدولية عدم ترشحه لمأمورية رئاسية ثالثة.

 

وأضاف في تدوينة عبر حسابه الشخصي على فيسبوك:"أعرف أن الدستور لا يتيح للرئيس الحالي الترشح لمأمورية ثالثة ، وأعرف أن المواد ذات الصلة بالموضوع جامدة لا يجوز تعديلها بحال من الأحوال ، وأعرف أن الدستور يسمح للرئيس بإعادة الانتخاب مرة واحدة خلافا لدساتير نصت على منع التتابع فحسب ،وأعرف أن الموريتانيين - ومعهم أصدقاؤهم - في قطاعهم الغالب يريدون احترام دستورهم وترك الفرصة للتناوب والتداول في استحقاقات ٢٠١٩ ، أعرف كل ذلك".

 

وتابع:"مع ذلك أرحب بتصريح الرئيس محمد ولد عبد العزيز لإذاعة فرنسا الدولية بعدم الترشح لمأمورية ثالثة".

 

وفي وقت سابق اليوم، قال ولد عبد العزيز إنه لا يستطيع الترشح لمأمورية ثالثة، مضيفا أنه "يمكنه الترشح من بعد، لأن الدستور لا يمنع من ذلك".

 

وأشار في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية أن الدستور الموريتاني لا يمنحه إلا مأموريتين، وأنه سيواصل "التزامه تجاه موريتانيا، وسيبقى في موريتانيا، ويمارس السياسة".

 

وأضاف "لن أغادر بلدي، وسأواصل نفس المسار، وحينما يسمح لي الدستور بتقديم نفسي، فإنني سأفعل ذلك".

 

وحول الدعوات التي ترفع مطالبة إياه بالترشح لولاية ثالثة قال ولد عبد العزيز إنه "حساس تجاه جميع الدعوات، فهناك أيضا من يدعون للحد من المأموريات، لذلك أنا أصغي إلى الجميع، وعلى كل حال، فأنا هنا لأحترم وأؤيد دستور البلاد".